محمد بن شيخان بن خلف السالمي، أبو نذير

( ت: 1346هـ )

هو الشيخ الشاعر محمد بن شيخان بن خلف بن مانع بن خلفان بن خميس السالمي الرستاقي ( أبو نذير)، ينتمي إلى بني ضبة، وهو ابن عم الشيخ نور الدين السالمي عالم عمان المعروف.
عالم لغوي شاعر، ولد في بلدة الحوقين من أعمال الرستاق سنة: 1284هـ/1867م. ونشأ بها. ولاضطرابات قبلية؛ سافر إلى الرستاق مع أبيه فاستقر بها.
طلب العلم في بلاده وفي الشرقية.
تتلمذ على يد الشيخ راشد بن سيف اللمكي في قرية قصرى، وعرف منذ صغره بالذكاء الحاد وقوة الحافظة.
هاجر إلى المضيبي واستقر بها حينا من الزمن، واتجه إلى كتابة الشعر وكانت له فيه موهبة وسليقة فائقة منذ الصغر.
غير أنه سرعان ما راح يتكسب بالشعر حين ضاقت به الحال الاجتماعية. وفتحت له مدائحه في السلطان فيصل بن تركي آل سعيد سلطان مسقط أبوابا واسعة من الرزق والشهرة. وصار أغلب شعره في مدح السلطان فيصل والأسرة المالكة، فسمي بذلك شاعر المديح، فأجزل له العطاء.
استقر بمسقط وراح يدرس الطلاب بمسجد الوكيل، وأمر السلطان فيصل بأن يجرى له راتب شهري.
هاجر إلى إمارات ساحل عمان لمدح حكامها متكسبا بشعره، ثم ما لبث أن عاد إلى الرستاق وعمل مدرسا في جامع البياضة، وتخرج فيه على يديه الكثير من المشايخ والعلماء.
كتب ابن شيخان في أغراض عديدة: الوصف، الحكمة، الموعظة، الغزل، الرثاء، ولكن غلب على شعره كله المديح.
بلغ في القريض درجة عالية جعلت الشيخ القطب اطفيش الجزائري يطلق عليه لقب “ شيخ البيان “ باستحقاق وجدارة. وعن ذلك يقول الشيخ السالمي ابن عمه: “ لولا وجود شاعر العرب أبي مسلم الرواحي بزنجبار لقلت إنه أشعر أهل عصره “.
للشاعر ديوان مطبوع.
توفي ليلة الثامن عشر من ربيع الأول سنة: 1346هـ، عن عمر يناهز الثانية والستين.
المصادر:
شقائق النعمان، 1/189.
قطوف عمانية، 27.
ديوان ابن شيخان، (كله).
محمد ناصر،ابن شيخان شيخ البيان (مخ) (كله).
الدليل، 147.
الكلباني، ابن شيخان السالمي، ماجستير، جامعة السلطان قابوس، 1993، (كله).

هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك