سليمان بن ناصر اللمكي

(ت: 1935م)

كان واليا على بعض مناطق شرق إفريقيا، وفي عام 1340هـ، عين عضوا في مجلس المحمية، إذ جعل فيها نائبا عن العرب، وعين عضوا غير رسمي في المجلس التشريعي بزنجبار.
عين نائبا في حكم زنجبار لما سافر السيد خليفة بن حارب إلى بريطانيا سنة 1929م، وقد زار الشيخ سليمان كثيرا من المدن الأوروبية، والآسيوية، وقد حظي بمقابلة قيصر ألمانيا، والسلطان عبد الحميد العثماني، وجورج الخامس ملك بريطانيا، وقد حاز على أوسمة كثيرة في خدمة دولة زنجبار.
المصادر:
جهينة الأخبار، 438، 443، 469.

هذه المقالة تحتوي على تعليق (1)

تعليق واحد ل “سليمان بن ناصر اللمكي”

  1. ام محمد says:

    لا زال احفاد الشيخ سليمان بن ناصر بن راشد اللمكي متواجدين في سلطنه عمان ……وهو شيخصية يفخر بها العمانيون عامة والاباضيه خاصة

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك