عمر بن عبد الله الزواغي (أبو حفص)

(ط9: 400-450هـ / 1009-1058م)

شيخ مذكور في أهل الخير والصلاح، عاصر أبا زكرياء بن أبي حدور، والتقى بأبي عبد الله محمد بن مانوج، ونزل عنده الشيخ أبو عبد الله محمد بن بكر بتافجلت، فاستفاد وأفاد.
ألَّف «كتاب المعلَّقات». في العقيدة والفقه.
المصادر:
*أبو زكرياء: السيرة، 1/258 ؛ 2/288 *الدرجيني: طبقات، 2/403 *الشماخي: السير، 2/145.

هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك