بعض الآثار الإسلامية بجبل نفوسة في ليبيا

بعض الآثار الإسلامية بجبل نفوسة في ليبيا
تأليف: د. محمد سالم المقيد الو رفلي

بعض الآثار الإسلامية بجبل نفوسة في ليبيا

الأطروحة المقدمة إلى جامعة لندن لنيل درجة الدكتوراه

تأليف
د. محمد سالم المقيد الو رفلي

مدرسة الدراسات الشرقية و الإفريقية

إنها لحقيقة متفق عليها، ان ليبيا لم تنل إلا قليلا من الدراسات في مجال الفنون و الآثار الإسلامية، فلقد كان الاهتمام منصبا على المخلفات الإغريقية الرومانية. و يمكن ان يقال أيضا ان حقبة ما قبل التاريخ قد حازت على قدر كبير من الاهتمام مقارنة بالآثار الإسلامية، التي لم يكتب لها حتى رصد و تسجيل معالمها. و لم يفتح هذا الباب إلا في أواخر الستينات من القرن العشرين. و على الرغم من ذلك فلا زالت المعالم و الموقع الإسلامية الأثرية بحاجة ماسة إلى الدراسات الجادة و العناية العلمية. و الهدف هو إلقاء مزيد من الضوء على حقب تاريخية و مفصلية في تاريخ هذا البلد.
ان منطقة جبل نفوسة تتصف ضمن المناطق التي عانت من الإهمال في هذا المجال لفترة طويلة من الزمن. ولذا كانت هذه الدراسة، برغم ما اكتنفنا من صعوبات، محاولة لإزالة بعض الغبار عن صفحات من التاريخ و المعالم الأثرية. و من جهة أخرى محاولة لتمهيد السبيل أمام أولئك الذين يودون الذهاب إلى ابعد من هذا الهدف. و ذلك بالسعي لانجاز دراسات أكثر تفصيلا و عمقا. و على العموم فهذه الدراسة ربما تنجح في الإشارة إلى مواقع و معالم إسلامية، يجب ان تحظى بالأولوية عندما يتقرر إجراء الحفريات الأثرية في هذه المنطقة.
و لعل الإشكالية الأساسية التي يواجهها الباحث في الدراسات الأثرية. هي الرؤية التاريخية المتزنة. و في منطقتنا هذه لم تكن بالقدر الكافي. و إذا كان من أهداف هذه الدراسة العمل على تأطير رؤية تاريخية موضوعية للمنطقة، عبر القرون الإسلامية الأولى. و لقد تم توظيف المقارنة و القياس من اجل رسم الخطوط العريضة لهذا التصور. و هذا ما دعت إليه الضرورة العلمية، وصولا إلى تسليط الضوء على أقدم المعالم الإسلامية بجبل نفوسة.

لتنزيل الكتاب

هذه المقالة تحتوي على تعليق (1)

تعليق واحد ل “بعض الآثار الإسلامية بجبل نفوسة في ليبيا”

  1. Abderrahmane says:

    about to read it

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك