الإباضية والخوارج

” الخوارج طوائف من الناس من زمن التابعين ، رؤوسهم نافع بن الأزرق ، و نجدة بن عامر ، و عبد الله بن الصفار ، و من شايعهم .
و سُـمّوا خوارج لأنهم خرجوا عن الحق ، و عن الأمة بالحكم على مرتكب الذنب بالشرك . فاستحلوا ما حرم الله من الدماء و الأموال بالمعصية، متأولين قوله تعالى : ” وَ إنَ اَطَعْتُمُوهُمُ إنَّكُمْ لَمُشْـِركُونَ “( الأنعام : 121 ) ، فزعموا أن معنى الآية و إن أطعتموهم في أكل الميتة، فأخطأوا في تأويلهم ، و الحق أن معنى الآية : و إن أطعتموهم في استحلال الميتة ، و الإستحلال لما حرم الله شرك .

٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 20 August 2010 هذه المقالة تحتوي على تعليقات (2)

كشف الغطاء عن آية { ويغفر مادون ذلك لمن يشآء }

الحمد لله ،، أما بعد ..
فإن المسلم الغيور على دينه ليغص بحسرته وهو يرى حرمات الله تعالى تنتهك وأوامره تهمل لا من قبل الملاحدة الجاحدين وحدهم ولكن من قبل أهل القبلة الموحدين،وليس السائق لهؤلاء إلى هذه الدهاليز المظلمة من الغواية هو النفس والشيطان والهوى فقط.. بل إن هناك من يروج لهذا الضلال باسم المنهج القويم وهدي القرآن والسنة والسلف الصالح ،ومن تلك الأفكار الموبوءة والتي يحاول بعض الناس الترويج ٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 18 August 2010 هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

لعنـة الأهلـة

صالح ابن ادريسو

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، الحمد لله فاطر السماوات والأرض، سبحانه القائل في محكم كتابه : “هو الذي جعل الشمس ضياء والقمر نورا، وقدره منازل لتعلموا عدد السنين والحساب. ما خلق الله ذلك إلا بالحق، نفصل الآيات لقوم يعلمون”. سورة يونس 10/5.
رمضان شهر كريم، شهر التضامن، شهر الرحمة والغفران. رمضان عند الله هو شهر المغفرة والائتلاف والتسامح.

هذا ما أقره الإسلام ليكون الوجه الأمثل لرمضان. لكن المسلمين أرادوه خلاف ذلك. فما هي الواجهة غير المعلنة بها عن هذا الشهر ؟

٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 6 October 2010 هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

مختصر في أحكام الوصيـَّة

الحمد لله (الذي خلق الموتَ والحياةَ ليبلوَكمُ, أيـُّكمُ, أحسنُ عملاً)(سورة الملك: الآية 2)، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم.

]كُتِب عليكمُ, إذا حضرَ أحدَكمُ الموتُ إن تركَ خيراً الوصيَّة للوالِدين والاَقربينَ بالمعروفِ حقًّا

٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 2 September 2010 هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

جابر بن زيد الأزدي

يرجع المذهب الإباضي في نشأته وتأسيسه إلى عصر التابعين، فمؤسسه الذي أرسى قواعده وأصوله هو التابعي الشهير أبو الشعثاء جابر بن زيد الأزدي وهو محدث وفقيه، وإمام في التفسير والحديث وهو من أخص تلاميذ ابن عباس، وممن روى الحديث عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، وعدد كبير من الصحابة ممن شهد بدرا.

هذا هو مؤسس الإباضية. وأما ما اشتهر عند المؤرخين من نسبة الإباضية إلى عبد الله بن إباض التميمي الذي عاش في زمن عبد الملك ٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 6 September 2010 هذه المقالة تحتوي على لا تعليق