أثر أبي عبيدة والربيع في أدب الفتوى عند العمانيين

أثر أبي عبيدة والربيع في أدب الفتوى عند العمانيين*

 إعداد: أ. أفلح بن أحمد بن حمد الخليلي

 (الباحث بمكتب المفتي العام للسلطنة، سلطنة عمان)

 

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيّد الأوَّلين والآخرين محمَّد بن عبد الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:

فقد حظيت بدعوة كريمة للمشاركة في هذه الندوة المباركة المعنونة بـ: “فقه النوازل وتجديد الفتوى“، حول موضوع: “أثر أبي عبيدة والربيع في أدب الفتوى عند العمانيين” فطابت نفسي ونشطت من عقالها إلى المشاركة ببضاعتي المزجاة.

وقسمت البحث إلى ثلاثة فصول، كل فصل منها يشتمل على محاور، والفصول هي:

الفصل الأول “التمهيدي”: المقدمات الممهدة للموضوع.

الفصل الثاني: أثر الإمامين في المنظومة العلمية بشكل عام.

الفصل الثالث: أثر الإمامين في أخلاق الفتوى.

 ومن الله جل وعلا أستمد العون والتوفيق وآمل القبول، ثم منك –أخي القارئ- التمس التوجيه وخالص الدعاء. ٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 26 January 2012 هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

الفقه المقارن وضوابطه – العوتبي نموذجا

المحور الأول:
الفقه المقارن وقواعده
*ـــ مفهوم الفقه المقارن:
كان مصطلح الفقه في الصدر الأول من الإسلام يعني العلم بأحكام الدين كله، أو هو «معرفة النفس ما لها وما عليها»(1). ويندرج تحته العلم بالشريعة والعقيدة والأخلاق. ثم اقتصر الاصطلاح على معرفة الأحكام المتعلقة بأفعال المكلفين في مجالات العبادات والمعاملات، وتَحَدَّد ٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 21 August 2010 هذه المقالة تحتوي على تعليق (1)

مناهج التجديد لدى فقهاء عمان المعاصرين وأثره في التقنين الفقهي

مناهج التجديد لدى فقهاء عمان المعاصرين

وأثره في التقنين الفقهي*

إعداد: د. مصطفى بن صالح باجو**

 

تمهيد:

تتناول هذه الورقة موضوعا في غاية الأهمية، بما يحمله من مضامين متعددة ومتشابكة، إذ إن له ثلاثة جوانب يستحق كل منها دراسة مستقلة:

أولها: جانب التجديد في الفقه الإسلامي.

ثانيها: منهج الفقه العماني المعاصر في هذا التجديد.

وثالثها: التقنين الفقهي وأثر الفقه العماني المعاصر في هذا التقنين.

ومن المنهجي أن نتناول بالبيان قضية التجديد ابتداء، ثم نعرج على واقع الفقه العماني المعاصر، ومظاهر التجديد فيه، وأثر ذلك على التقنين الفقهي.

٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 22 April 2012 هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

التدوين والتقنين قراءة فِي التجربة الفقهية المعاصرة

التدوين والتقنين قراءة فِي التجربة الفقهية المعاصرة*

إعداد: أ. سعيد بنسعيد العلوي**

 

تمهيد:

يقضي منطق الحديث عن التجربة الفقهية المعاصرة بالنظر الى هذه التجربة في المجال الأكثر اتساعًا وهو مجال الفكر العربي الإسلامي المعاصر، فالتجربة الفقهية المعاصرة جزء من هذا الفكر الأخير ضرورة وإشكالاته وقضاياه تسم تلك التجربة بميسها. وإذا كان من المقرر اليوم أن اكتشاف الغرب الأوروبي، بعد طول انعزال وانطواء على الذات، قد أحدث في الوعي العربي الإسلامي المعاصر درجة كبرى فإن من الطبيعي أن ينال الفكر الفقهي الإسلامي المعاصر جزء من ذلك، أو إن المفروض أن يكون الأمر كذلك.

٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 22 April 2012 هذه المقالة تحتوي على لا تعليق

قضايا النوازل في فقه المعاملات وتجديد الفتوى

قضايا النوازل في فقه المعاملات وتجديد الفتوى

الـمصطلح و الـمنهج*

إعداد: أ.د. محمَّد كمال الدين إمام

(أستاذ ورئيس قسم الشريعة، كلية الحقوق، جامعة الاسكندرية بالجمهورية المصرية)

 

 

قضايا النوازل في فقه المعاملات بين المذاهب الفقهية وتجديد الفتوى

أوَّلا: في معنى فقه النوازل:

لعلَّه من الملائم منذ البداية ضبط المصطلح الخاص بالنوازل -في منظور هذا البحث -؛ لأنَّ اتساع المفهوم وتصوره وغموضه في بعض الأحيان أدَّى إلى اتساع تصوّر النوازل بحيث تشمل الفقه الإسلامي كلّه، وإلى حصر المفهوم عند البعض حتى لا تَكاد تستوعب الواقعة القضائية، والرأي عندي أن النوازل في مسيرتها العلمية -كغيرها من الأفكار الفقهية- بدأت ظاهرة واستوت على سوقها علما مستقلاّ له قواعده وآلياته، وله مدوناته ومصنفاته، في مرحلة النوازل باعتبارها “ظاهرة” كانت تستوعب فقه الإسلام، وهو يتحول من نص إلى واقع، أمَّا في مرحلة العلم فقد انتقلت في المفهوم من العموم إلى الخصوص، ومن الإطلاق إلى التقييد، سواء في مجال ضبط المصطلح، أو بناء قواعد العلم أو التأليف المفرد فيه. ٫٫٫إقراء المزيد

تاريخ النشر: 24 January 2012 هذه المقالة تحتوي على لا تعليق